بواسطة
وطبعا هذا رأيي الشخصي ...

انه على المرء ان لايدخل قضية دنيوية ما ويخوضها مئة بالمئة،
مهما كان نوع هذه القضية سواء علاقة عاطفية
او عمل او تجارة او أي قضية دنيوية
لابد ان يخوضها سوى 50% منه والخمسين الباقية
تبقى متفرجة من بعيد !

ان نجح فالقضية بها ونعمة
ان لم ينجح فسيكون من السهل عليه اخراج نفسه كونه لم يخض الا بالنصف !

اما ان خاضها بمئة وحصل انه فشل او غرق
سيكون من الصعب عليه اخراج نفسه !

+

ان الخوض كليا في قضايا الدنيا لايجعلنا نرى بوضوح، لاننا داخل الشيء ومنغرسين فيه،
اما النظر الي القضية من بعيد سيعطي مسافة
اكثر ويتيح لنا النظر لما قد لانراه لو كنا متعمقين،

اعتقد ان التعامل مع امور الحياة وقضاياها بسطحية،
يحتاج تعلم ، سيكون ذلك نافعا للمرء كي يتفادى ان يخسر كل شيء ويكون الالم اقل الما

1 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
ههه تفكرت الغنيه تاع نجوى كرم الك بقلبي تلات رباعو و ربع الباقي ممنوع
مرحبًا بك إلى عالم العرب، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...